تعرض الذهب لضغوط بيعية بعد تسعير السوق لسياسة نقدية تشديدية بوتيرة أسرع من قبل الفيدرالي الأمريكي وإمكانية رفع 100 نقطة أساس في الاجتماع القادم. بالإضافة إلى زيادة احتمال دخول الاقتصاد في حالة ركود.

لكن من المنظور الفني و بعد وصول الذهب إلى مستوى ١٦١.٨٪؜ فيبوناتشي أرى فرصة ارتداد صعوداً لاستهداف مستوى ١٧٦٦$ للأونصة قبل اتخاذ أي اتجاه هابط من جديد.

وقف الخسارة لهذا السيناريو المفترض عند مستوى ١٧٠٠ للأونصة.

نحن ننتظر الاجتماع الأوروبي والأمريكي هذا الشهر ، وقد تكون القرارات المتوقعة قد تم تسعيرها من قبل السوق ، لذا فإن موجة التصحيح والتراجع لمؤشر الدولار الأمريكي لن تكون مفاجئة.

أيضاً ، يجب علينا النظر بكثب إلى تحركات عوائد السندات الحقيقية ، في حين أن العلاقة العكسية مع الذهب هي الأهم في الوقت الحالي.