غداً نتائج انتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، اتوقع تقلبات ضخمة ان تهز اسواق المال. السيناريو المفترض اعلاه هو على الجنيه البريطاني، الذي بإمكانه ان يعاود امتحان قمة جديدة بالقرب من مستوى ١.٣٢٧٠ قبل الهبوط من جديد. لا ازال اتوقع ان الارتقاع الحالي بشكل ٧ موجات مجرد ارتفاع تصحيحي لتكملة الاتجاه الهابط.

عمومًا افضل عدم التداول غداً و لكن اذا دخلت في السوق على الارجح سوف تكون نقاط دخولي بعيدة جداً عن المستويات الحالية. امر معلق بالبيع بالقرب من رقم ٩ اي ١.٣٢٧٠ مع وقف خسارة فوق اخر قمة سجله الجنيه البريطاني والهدف مفتوح لزيارة ١.٢٤٠٠ كهدف اول.

ادارة المخاطر مهمة جداً في جلسة غد والاهم ان النتائج ممكن ان تصدر في اي وقت.#تيك_ميل #تحليلات_جوزف #فوركس #DailyWithJoseph #الدولار