تراجع الدولار فرنك بعد إنتهاء كلام جيروم باول أمس و حديثه حول رفع ٢٥ نقطة أساس لمعدلات الفائدة ، و هو ما كان السوق قد امتصه سابقاً ، و تم تسعير هذا الخبر سابقاً بقوة ملحوظة للدولار الامريكي.

أما الآن السياسة التشديدية ستكون بوتيرة أقل من المتوقع بسبب المخاوف من التباطؤ الإقتصادي ، مما يعني أن الدولار الأمريكي بإمكانه ان يتأثر سلباً حتى بعد رفع الفائدة خلال هذا الشهر.

الفرنك السويسري أيضاً ملاذ آمن في ظل التشنجات والأوضاع الجيوسياسية ، لذلك أعتقد أن فرصة استثمار ممكن ان تخلق على هذا الزوج و نستهدف مستوى ٠.٨٥٠٠ على الأمد الطويل. وقف الخسارة يجب أن يكون فوق مستوى ٠.٩٣٥٠ او أقل إغلاق فوق مستوى ٠.٩٣٠٠